العملات الأكثر تداولًا في سوق الفوركس

العملات الأكثر تداولاً

كما هو الحال في أي سوق، يعد تنويع العملات في المضاربة بالفوركس شرطًا أساسيًا لإنشاء محفظة استثمارية رابحة. وبالتالي، فإن معرفة العملات الأكثر تداولًا في سوق الصرف الأجنبي والعوامل التي تؤثر عليها يعد خطوة مهمة في التداول.

العملات الأكثر تداولًا – دولار أمريكي (USD)

إنها إحدى العملات الأكثر تداولًا في سوق الفوركس وعملة الولايات المتحدة، أكبر اقتصاد في العالم.

يتأثر تطور الدولار بالأسس الاقتصادية، مثل الإنتاج المحلي والصناعة وحالة العمالة والبطالة. كما تم تضمين في تطورها أخبار حول قرارات مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي وأي إعلان بشأن سعر الفائدة.

يعتبر الدولار الأمريكي من العملات الأكثر تداولًا عملة مرجعية للعديد من العملات الأخرى، مثل اليورو والين الياباني والجنيه الإسترليني.

بين عامي 2003 و 2008 كان دورها رئيسيًا، ولكن تسارع التدهور بدءًا من عام 2007، مع ظهور أولى بوادر الأزمة المالية. يحتاج المستثمرون إلى فهم آثار أسعار الفائدة والتضخم والبطالة على العملة. يمكن أن يساعد التقاء هذه العوامل والمعلومات في الوقت الفعلي في تحديد متى يكون الدولار أضعف.

اليورو (EUR)

العملة الأوروبية (اليورو EUR) مقارنة بالدولار أو الجنيه الإسترليني، يعتبر اليورو عملة أقل أداءً بعض الشيء. خلال يوم التداول، يمكن أن تتقلب العملة بين 30-40 نقطة، أو ما يصل إلى 60 نقطة في الأيام الأكثر تقلبًا.

تعتبر معاملات أزواج العملات التي تحتوي أيضًا على اليورو أكثر شيوعًا في أسواق لندن أو الولايات المتحدة.

البنك المركزي الأوروبي هو المؤسسة المالية التي تنسق بين الدول الـ 15 في منطقة اليورو. البنك المركزي الأوروبي مسؤول عن قرارات السياسة النقدية، والتي تلعب دورًا مهمًا للغاية في تطور العالم الأوروبي مقارنة بالدولار أو العملات الأخرى.

العملات الأكثر تداولًا – الين الياباني (JPY)

يستخدم المتداولون الين الياباني بشكل أكبر في شكل “تجارة المناقلة” (وهي استراتيجية يبيع فيها المستثمر عملة معينة بسعر فائدة منخفض نسبيًا ويستخدم المال للاستثمار في أداة أخرى تقدم عوائد أعلى).

لهذا السبب، يشيع استخدام الين في المعاملات مع العملات الأكثر تقلبًا والعوائد الأفضل، مثل الدولار الأسترالي والجنيه الإسترليني.

في المنطقة، لا تتجاوز المعاملات 30-40 نقطة في اليوم، وأحيانًا تصل إلى حد أقصى يبلغ 150 نقطة. عادة، يتم تداول العملة في الغالب في لندن والولايات المتحدة.

الجنيه الإسترليني (GBP)

يعتبر الجنيه الإسترليني أكثر تقلبًا قليلاً من اليورو، حيث يتم تداوله مع ارتفاع معدل التذبذب خلال اليوم.

مع وجود تقلبات تشمل 100-150 وحدة، فمن غير الطبيعي أن نرى الجنيه يتداول عند مستوى أولي قدره 20 نقطة.

تعطي هذه التقلبات العملة تقلبًا مفرطًا، وهذا هو سبب تركيز المتداولين على أزواج معينة، مثل الجنيه / الين والجنيه / الفرنك السويسري. وبالتالي، غالبًا ما توجد هذه العملة في بورصتي لندن والولايات المتحدة، مع حركات طفيفة وفي البورصة الآسيوية.

العملات الأكثر تداولًا – فرنك سويسري (CHF)

الفرنك السويسري (CHF) مثل العملة الأوروبية، فإن الفرنك السويسري ليس متقلبًا للغاية في جلسات التداول، وبالتالي، فإن تقلب العملة يصل إلى 35 نقطة في اليوم. يدرك جميع متداولي الفوركس العلاقة القوية للغاية بين العملة الأوروبية والفرنك السويسري. السبب الرئيسي لهذه العلاقة هو تأثير الدولار الأمريكي والاقتصاد الأمريكي.

الارتباط العكسي بين زوجي عملات معروف أيضًا: عندما يرتفع EUR / USD، ينخفض ​​USD / CHF، والعكس صحيح.

الدولار الكندي (CAD)

الدولار الكندي (CAD) نظرًا لارتباطه الوثيق بمعظم العملات، يتم تداول الدولار الكندي، في المتوسط ​​، بتقلب يومي يتراوح بين 30-40 نقطة.

أحد الجوانب المثيرة للاهتمام لهذه العملة هو الارتباط الوثيق بسعر النفط، طالما ظلت البلاد مُصدِّرًا مهمًا. وبالتالي، يستخدم العديد من المتداولين والمستثمرين هذه العملة للتحوط من سعر النفط أو للمضاربة.

Vinkmag ad

د. مرهف العطاسي

اقرأ السابق

ليونيل ميسي سيتقاضى جزءًا من راتبه في باريس سان جيرمان بالعملات الرقمية المشفرة

اقرأ التالي

العملات الافتراضية المشفرة – دليل كامل للمستثمر المبتدئ

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *