كيفية الاستفادة من تقلب سوق النفط

يعتبر التقلب في سوق النفط فرصة ثمينة للمتداولين في تحقيق الأرباح، خاصةً إذا توقعوا كيفية تحرك الأسواق. يتم تعرف التقلب في النفط على أنه قياس التغير في سعر الأصل المالي بأحد الإتجاهين صعودًا أو هبوطًا. لو توقع المتداول تقلب النفط بنسبة 10% وكان سعر النفط الحالي هو 60 دولار، فهذا يعني أنه خلال العام المقبل يتوقع المتداول تغير أسعار النفط بنسبة 10% أي أن تصبح 45 دولار أو 75 دولار.

حمل عام 2021 منذ بدايته تقلبات تاريخية في سوق النفط ويتوقع الخبراء حدوث تقلبات أعلى في أسعاره بالمستقبل القريب. إذا كان التقلب الحالي أقل من المتوسط ​​طويل الأجل، يتوقع المتداولون تقلبًا أقل في الأسعار في المستقبل.

التداول في سوق النفط المتقلب

يمكن للمتداولين بسهولة الاستفادة من تقلبات النفط من خلال استخدام استراتيجية المشتقات في التداول، والتي تتم من خلال شراء وبيع مراكز العقود الآجلة في البورصات التي تقدم مشتقات النفط الخام. هذه الاستراتيجية التي تقوم على شراء التقلبات تسمى “استراتيجية المدى الطويل” والتي تؤدي إلى الربح من زيادة التقلبات. وتصبح هذه الاستراتيجية مربحة للغاية إذا طرأ على سوق النفط تحركات كبيرة في الاتجاهين الصعودي والهبوطي.

أما استراتيجية البيع في ظل تقلبات سوق النفط تسمى “استراتيجية المدى القصير”. وتصبح هذه الاستراتيجية مربحة للغاية إذا كان سعر الأصول النفطية محدد النطاق.

كما يوجد في حالة تقلبات سوق النفط، استراتيجة أخرى تستخدم الخيارات خارج نطاق المال تسمى “الخنق القصير” والتي تقلل من الأرباح الممكنة ولكنها تزيد من النطاق الذي تصبح فيه الاستراتيجية مُربحة.

استراتيجيات الصعود والهبوط

إستراتيجية التداول الهبوطية في سوق النفط هي التي تتكون من بيع مركز خارج نطاق المال وشراء مركز آخر خارج نطاق المال أيضًا. والفرق بين هاتين العمليتين هو أقصى ربح يمكن أن تحققه هذه الاستراتيجية. كما أن الحد الأقصى للخسارة هو الفرق بين أسعار التنفيذ وصافي مبلغ الإئتمان. يمكن أيضًا تنفيذ هذه الإستراتيجية باستخدام خيارات البيع عن طريق بيع وضع خارج نطاق المال وشراء وضع خارج نطاق المال.

استراتيجية التداول الصعودية في سوق النفط هي التي تتكون من شراء مركز خارج نطاق المال وبيع مركز آخر خارج نطاق المال. والفرق بين العمليتين هو مبلغ الخصم الصافي والذي يكون هو الحد الأقصى للخسارة الذي يمكن أن تصل له هذه الاستراتيجية. أما الحد الأقصى للربح هو الفرق بين أسعار التنفيذ وصافي مبلغ الخصم. يمكن أيضًا تنفيذ هذه الإستراتيجية باستخدام خيارات البيع عن طريق شراء وضع خارج نطاق المال.

نهاية القول

يمكن للمتداولين الاستفادة من التقلبات التي تحصل في أسعار سوق النفط تمامًا كما يمكنهم الاستفادة من تقلبات أسعار الأسهم. يتم تحقيق هذا الربح باستخدام المشتقات لاستفادة من التعرض للرافعة المالية للأصل المالي في النفط دون امتلاك الأصل نفسه.

Vinkmag ad

د. مرهف العطاسي

اقرأ السابق

كيف تختار أفضل وسيط فوركس يناسبك احتياجاتك الاستثمارية

اقرأ التالي

المرأة العربية من شراء المنتجات الثمينة إلى التداول الإلكتروني

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *